الدورى المصرىالاخبار العاجلة

بين البيانات والدوري.. الزمالك يحارب على «جبهتين»

يوم ساخن شهده الزمالك أمس استهله مجلس إدارة النادى برئاسة حسين لبيب باجتماع طارئ صدر عنه بياناً نارياً مضمونه أن الزمالك التزم أقصى درجات ضبط النفس ويتمسك بالدفاع عن حقوق أبنائه بالطرق الشرعية لكن البيان لم يحدد صراحة الجهة المقصود أن يبعث رسائله لها وجاء بلا عنوان وفى المطلق ركز على ضرورة الحفاظ على القيم والروح الرياضية والتصدى لأى تجاوزات.

وبعد ساعات من إعلان المجلس عن قرارات حملت تهديدات بالتصعيد وتضمنت القرارات 5 شكاوى : الأولى إلى المستشار النائب العام بشأن واقعة التجمهرعلى كوبرى الجلاء عقب تتويج الأهلى بطلاً لأفريقيا ، وما صاحبها من إساءة لنادى الزمالك و محمود عبد الرازق شيكابالا كابتن فريق الكرة الأول بالنادى ، والثانية : إلى اتحاد الكرة بشأن واقعة التجاوز الحادث من سيد عبد الحفيظ مدير الكرة فى النادى الأهلى ، والثالثة إلى المجلس الأعلى للإعلام ضد قناة النادى الأهلى ورئيس تحرير أحد البرامج ومقدم البرنامج بشأن الإساءة لنادى الزمالك والاتحاد المصرى لكرة القدم ، والرابعة أيضاً موجهة للمجلس الأعلى للإعلام ضد موقع قناة النادى الأهلى والمواقع الإلكترونية التابعة له عما صدر منها من تجاوزات بحق نادى الزمالك ، كما جاء فى قرارات الزمالك تكليف المنظومة الإعلامية بتشكيل لجنة دائمة لتوثيق ورصد أى تجاوزات بحق نادى الزمالك، ومنتسبيه واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنها على جميع الأصعدة وتكليف الإدارة القانونية بالتنسيق مع المنظومة الإعلامية.

ورغم أن هواة الصيد فى الماء العكر كثيرين داخل الزمالك إلا أن مجموعة العقلاء رفضوا فكرة البيانات الساخنة ولغة التهديد والوعيد وطالبوا مجلس الزمالك بضبط النفس لأن ذلك يؤثر سلباً على فريق الكرة الذى يحتاج إلى مزيد من التركيز لتحقيق أحلام الجماهير فى بطولتى الدورى والكأس.




المصدر : أخبار اليوم

زر الذهاب إلى الأعلى